أسباب توقف الشعر عن النمو

أسباب توقف الشعر عن النمو

متابعة: حنين الحموي

تساقط الشعر بشكل غزير، قد ينتاب شعور بالذعر والقلق، لكن من المهم فهم الأسباب المختلفة لتساقط الشعر لضمان العلاج في الوقت المناسب، وتعد خيارات نمط الحياة السيئة والتلوث والتوتر والنظام الغذائي غير المتوازن من الأسباب الرئيسية لتوقف نمو شعركِ، لكن هناك أسباب أخرى عليكِ معرفتها جيدًا من أجل علاإذا لاحظتِ، مؤخرًا، تساقط شعركِ بشكل غزير، وأنك في طريقكِ لفقدانه، فقد ينتابك شعور بالذعر والقلق، لكن من المهم فهم الأسباب المختلفة لتساقط الشعر لضمان العلاج في الوقت المناسب، وتعد خيارات نمط الحياة السيئة والتلوث والتوتر والنظام الغذائي غير المتوازن من الأسباب الرئيسية لتوقف نمو شعركِ.

 

أسباب توقف الشعر عن النمو
أسباب توقف الشعر عن النمو
مقدار نمو الشعر سنوياً

 

قبل معرفة أسباب توقف شعركِ عن النمو، عليكِ معرفة معدل نمو الشعر على مدار العام، حيث إن شعر كل شخص مبرمج وراثياً ليتوقف عن النمو بعد الوصول إلى طول معين، وبعد ذلك يمر بمراحل التراجع قبل أن ينمو مرة أخرى حيث ينمو شعر الشخص العادي بمعدل 15.24 سنتيمتراً سنويًا، وعادةً تستمر مرحلة النمو بين 2 إلى 6 سنوات، لكن لدى الأشخاص المختلفين دورات مختلفة لنمو الشعر، تتأثر بالعديد من العوامل.

أسباب توقف الشعر عن النمو
العناية بالشعر

تمر بصيلات شعركِ بدورة نمو، مكونة من أربع مراحل مرحلة النمو، مرحلة الانتقال، مرحلة التيلوجين، مرحلة الإكسوجين.

الأسباب الأكثر شيوعاً لتوقف شعركِ عن النمو:

1. علم الوراثة: مثلما تكتسبين ملامحكِ من الوراثة، كذلك خصلات الشعر تتحكم فيها الجينات، حيث تلعب دوراً مهماً في التأثير بدورة نمو شعركِ. فإذا كان لديكِ شعر طويل وصحي ولامع وكثيف رغم عدم الاعتناء به كثيرًا، فيرجع الفضل في ذلك إلى جيناتكِ، بخلاف ذلك ستحتاجين إلى بذل جهد إضافي؛ لمنع تساقط شعركِ، وتعزيز نموه.

2. مستوى التوتر: ثبت، طبياً، أن أي نوع من الإجهاد الجسدي أو النفسي يضر بنمو الشعر، ويؤدي الإجهاد إلى حالة تسمى “Telogen Effluviumi”، حيث يدخل شعرك إلى مرحلة الراحة قبل الأوان، وبالتالي تقييد 30% من نموه تمامًا، وعلى الرغم من أن هذه الحالة لا تتطلب أي علاج طبي، وتستمر لمدة لا تزيد عن ستة أشهر، فإنها تؤثر في دورة نمو شعركِ، وتسبب تساقط الشعر، ويمكن أن يكون توقف الاستطالة، أو توقف النمو، بسبب الإجهاد، أو العوامل البيئية.

3. العمر: لا تتسبب الشيخوخة في تحول شعركِ إلى اللون الرمادي فحسب، بل تؤثر أيضاً على نموه؛ لأن مرحلة النمو من المعروف، أنها تصبح أقصر مع تقدمكِ في السن، ما يؤدي إلى حالة سكون، كما أن صحتكِ الجسدية، وعاداتكِ الغذائية، إلى جانب تجارب تصفيف الشعر ومعالجته وصبغه وتبييضه وعلاجه، تؤثر في دورة نمو شعركِ. بمعنى آخر، يمكن أن يؤثر نضج الشعر على دورة نمو الشعر، ومع تقدمنا في السن تصبح بصيلات الشعر أقل نشاطاً ما يؤدي إلى تراجع البصيلات، وتدهور فروة الرأس.

4. تقصف الشعر: عادة، ينمو شعر الشخص العادي بمعدل 15.24 سنتيمتراً في السنة، وإذا لاحظتِ أن شعركِ بنفس الطول حتى بعد فترة معينة، فقد يكون متقصفًا بالفعل، ويُعرف هذا باسم “هضبة النمو”، وهو أمر شائع جدًا.

ويمكن أن يكون سبب تساقط الشعر هو الرعاية غير الكافية أو المفرطة، إذ يؤدي الإفراط في معالجة وتصفيف شعرك إلى فقدان الرطوبة والمرونة، ما يجعله جافًا وهشًا، ويؤدي إلى تكسره.

5. الأطراف المتقصفة: عادةً، يعاني الأشخاص ذوو الشعر الجاف نهايات متقصفة، وإذا لم يحصل شعركِ على ما يكفي من العناصر الغذائية لموازنة مستويات الرطوبة، فسوف تبدأ أطرافه في التقصف، ما يؤدي إلى التقصف الكامل. ولا يمكنكِ التخلص من الأطراف المتقصفة، إلا من خلال قصها. ومن المهم أن تعتني بشعرك بشكل كافٍ؛ لتجنب تقصف أطرافة، وبالتالي تكسره.

6. تسريحات الشعر.. ومنتجات التصفيف:
العلاجات والمنتجات والعمليات الكيميائية المستخدمة لتصفيف شعركِ لها تأثير كبير في صحته ونموه، ويمكن أن يؤدي تراكم الزيوت والمنتجات على فروة رأسكِ إلى سد البصيلات، وإعاقة نمو الشعر، أو التسبب في تعطيل نموه.

كما أن تسريحات الشعر المعقدة، التي تتطلب الكثير من التمشيط، وشد الشعر بقوة، واستخدام السيروم، تؤدي أيضًا إلى تلف الشعر. ولن يؤدي التصفيف المفرط، واستخدام المنتجات الكيميائية إلى إيقاف نمو شعركِ فحسب، بل سيسبب أيضًا أمراض فروة الرأس، التي تؤدي إلى تساقط الشعر الدائم، أو تلف بصيلاته، كما أن التغيرات في حالة فروة الرأس، مثل: القشرة أو الالتهابات الأخرى، كالصدفية، تؤدي إلى إعاقة نموه.

أسباب توقف الشعر عن النمو
أسباب توقف الشعر عن النمو

شاهد أيضاً: كتلة هوائية شديدة الحرارة تؤثر في الرياض هذا الأسبوع.. تقترب من الـ 50 مئوية

أخبار ذات صلة